القائمة الرئيسية

الصفحات

قصص اطفال قصيرة 2020 قصص اطفال جديدة قبل النوم | قصص اطفال حزينه جدا




قصص اطفال قصيرة 2020

قصه قصيره للاطفال


قصص اطفال قصيرة 2020 قصص اطفال جديدة قبل النوم | قصص اطفال حزينه جدا


قصة ( جدتي)
الجزء الثاني 
الجزء الأول من هنا (الجزء الأول)


سارة طلبت من والدها أن تذهب معه إلى لزيارة أمها فرفض ذلك .. فألحت عليه إلحاحاً شديداً ، حتى بكت فوافق و ذهب بها إلى المستشفى . 
و عند المساء أراد الأب أن يعود من أجل الأولاد ، فطلبت منه سارة و ألحَّت عليه أن تبيت هذه الليلة مع والدتها في المستشفى . قصص قصيرة  و قصص حزينه جدا مؤثرة



و مع إلحاحها تركها الأب و هو خائف عليها فأوصى عليها الممرضات .. و تركها 
وحدها مع أمها في حجرة الأم في المستشفى .... عدت بضع دقائق و لحظات ... نظرت سارة إلى أمها...
عندما نظرت سارة إلى أمها ، فوجدتها فاقدة الوعي تماماً ، و حولها أجهزة بخراطيم 
في كل مكان ..


فتذكرت صوت الجدة : فقط ارفعي يدك إلى السماء و نادي يا أرحم الراحمين .
ذهبت سارة و توضئت و وقفت على سجادة الصلاة ، و بعد أن أنهت صلاتها ، جلست سارة في مكانها .. 
رفعت يديها إلى السماء : يا الله أعلم أنك تسمعني و تراني و أنك على كل شيء قدير ،
ياااارب يا من تراني و تسمعني قُل إلى أمي أن تقوم من مرضها ، .... 


 قصص اطفال جديدة 2020

قصص اطفال مكتوبة

و ظلت تدعو و تكرر دعائها و هي منهمرة بالبكاء .. حتى سمعت الممرضة بكائها 
فدخلوا سريعاً .. فوجدوها تصلي و تدعوا و عيناها مليئة بالدموع .
فوقفت الممرضة مندهشة من صلة سارة بربها ، و سارة لم تكن تشعر بوجود الممرضة ..
ثم أنهت دعائها و قامت ، فخرجت الممرضة بهدوء و تركتها .. فمسحت سارة دموعها ، و ذهبت لتنظر إلى وجه أمها .. فوجدت أمها تفتح عيناها ، و تنظر حولها و سارة تراقب و تبتسم ابتسامة مشرقة على محياها الجميل ...





قصص اطفال قبل النوم مكتوبة


 فوجدت الأم تقول : سارة ..
سارة : أمي أمي !!
فصرخت سارة من شدة الفرحة ، و دخلت الممرضة ، فوجدت الأم بعد أن كانت في غيبوبة كاملة ، بدأت تُفيق . 
فاستدعت الممرضة الطبيب ، فوجد الأم قد عاد لها رشدها فأجلساها ، فاحتضنتها 
سارة بكل حب و سعادة غامرة تملأ قلبها ..


حواديت اطفال


و قالت لها : أمي أمي لقد أحياك الله من جديد !
و جلست الممرضة تحكي للطبيب و الأم ما رأته من سارة .. 
و عندما عادت الأم إلى البيت سالمتاً تماماً .. و فتح الأب الباب و الكل يترقب 
من خلف الباب مندهشين و هم في هذا الوقت المتأخر 
الأب : زوجتي الحبيبة . 
و احتضنها الأب و الأولاد معاً باكيين و هم في أَوْجِ سعادتهم 


نتعلم أحبائي أن كل هذا بفضل الدعاء ، حيث قال تعالى { .. ادعوني أستجب لكم .. } ، فعلينا بقصد الله في كل شيء نبغاه ♥ .


هل اعجبك الموضوع :

تعليقات