القائمة الرئيسية

الصفحات

قصص سعوديه حزينه 2020 ، روايات سعودية مكتوبة | السيارة السوداء

 

قصص رعب مخيفة حقيقة مكتوبة 2020 

قصص مرعبة جدا و مخيفه 

السيارة السوداء (الجزء الخامس عشر)


لمشاهدة الجزء الأول من الرواية : الجزء الأول

قصص رعب مخيفة 2020 ، روايات سعودية حزينه جدا | السيارة السوداء

وما أن وصلوا الى البوابه الخارجيه للمشفى ...

لم يسمح لهم بالدخول ...أعترض الرجل وقال للحارس : لقد جئنا من بلد بعيد والحاله حرجه لو رجعنا بها لفارقت الحياه ...أرجوك سيدي ...

رفض الحارس رفضا قا طعا وقال :هذه قوانين وأنا سيتم عقابي لو خالفت قوانين العمل .

قال الرجل المصاحب لأم شادي :معي موعد مع الأستاذ عمر مدير قسم الإستقبال !

قال الحارس :أنتهت فترته وغادر منذ ساعه .



وقف الجميع يفكرون ما العمل والحاله حرجه للغايه ؟؟؟؟ قصص مخيفة حقيقية

في نفس الوقت أتت سياره من بعيد ...قال الحارس لهم :من فضلكم أبتعدوا حتى تمر سيارة د  نور صاحب المستشفى ...

وهنا قفزت في ذهن رهف فكره ...

أسرعت إتجاه السياره الفارهه التى لم ترى مثلها من قبل وقبل أن تأخذ مسارها للدخول أعترضتها وفتحت ذراعيها ...ان توقف ايها الدكتور وإلا  دهستني !!!!!

أوقف نور سيارته متعجبا ونظر لهذه الفتاه الغريبه وقبل أن ينزل من السياره 

أسرع الحراس اليها يجذبونها بعيدا عن سيارته ...ويوجهون لها اللوم على مافعلت 



وأشاروا اليه ان تفضل الى الدخول للبوابه ....

ولكن نور أراد أن يعلم ما بالفتاه ؟؟؟؟

فأوقف سيارته جانبا ونزل ...وكانت رهف قد تم إبعادها بالقوه 

الحراس :نعتذر سيدي ...هذه فتاه جريئه وحمقاء ...

د  نور : ما قصتها ؟؟؟

الحراس :معها حاله حرجه ليس لها موعد سابق وتريد أن تدخل فرفضنا ذلك بالطبع .

نور : ينظر من بعيد لهذه الفتاه ومعها رجلان وسياره متوقفه جانبا ...وسمع نحيبها وبكائها

أخذته الشفقه بها قبل  واجبه المهني الذي يفرض عليه الوقوف بجانبها ...


قصص سعودية حزينه

روايات رومانسية سعودية حزينه

قصص مرعبة جدا 2020


ذهب  نور تجاههما وما أن وصل أسرعوا اليه الرجلان  ...

قالا :سيدي جئنا من بلده بعيده بحاله حرجه ورفض الحراس دخولنا ..ولو رجعنا بها لفارقت الحياه ؟؟؟؟

د  نور ...أشار الى الفتاه فجاءت على إستحياء وهي تبكي ...ثم أمر الحراس بالسماح للحاله بالدخول الى  الإستقبال ليتم الكشف المبدئي للحاله ...

شكرته رهف وهي تبكي والرجلان يحيطانه بكلمات الشكروالدعاء لشخصه المبجل .

وبعد نصف ساعه من دخول الحاله ودخول د نور الى مكتبه بجوار مكتب د قدري 

جاء دكتور الإ ستقبال بتقرير عن الحاله الجديده روايات و قصص سعوديه واقعيه حزينه

د نور : قرأ التقرير وقال سأذهب بنفسى لها ...


الممرضه بقلق شديد وإهتمام : هيا تأهبوا دكتور سيحضر بنفسه للكشف عن الحاله 

ثم سألتهم بتطفل  هل بينكم سابق معرفه ب الدكتور؟؟

ماجد (أبو شادي ) لالا وقص عليها ما حدث على البوابه !!

الممرضه : أنتم محظوظون فهذا لم يحدث من قبل ؟؟؟  روايات و قصص سعوديه كاملة حزينه



الممرضات يصطففن صفا واحد ,,,وكبيرة التمريض مع الدكتور المساعد :

تفضل تفضل دكتور نور ...

يدخل نور ...تسرع رهف نحو أمها تنبهها أن الطبيب الكبير جاء للكشف عليك 

د نور بإبتسامه لطيفه ينظر الى الحاله ...ثم يقول بود مرحبا سيدتي ..

تنظر رنا بتعب شديد لوجهه ...وترد له التحيه بإبتسامه عليله ...

قام نور بكشف مبدئي على الحاله ...ثم يأمر الطبيب بإجراء مجموعه من الآشعات والتحاليل على أجهزة المستشفى لأنه غير مقتنع بملف الحاله الطبي الذي أحضروه !

ثم يحييهم بود وينصرف .



ماجد لرهف : أخشى أن لا نستطيع على كل هذه التكاليف ؟؟

رهف :أبي ارجوك حتى لو قمنا ببيع كل ما نملك فهذه فرصة أمى الوحيده وقد سمعنا ورأينا في وسائل الإعلام حالات مثل حالتها تم علا جها على يديهم .


 قصص سعودية جريئة

إدارة المستشفى تطلب الأستاذ ما جد ؟؟؟

تطلب مبلغا باهظا حتى يتم عمل الإجراآت المطلوبه !!!

يدفع كل ما معه ويطلب الإنتظار أياما حتى يسافر فيأتي بالمطلوب ...

ترفض إدارة المستشفى وتتوقف عن متابعة الحاله ؟؟؟



ماجد لرهف :ماالعمل ي أبنتي ؟؟؟

رهف :ي أبي لاحظت أن هذا الطبيب نور طيب القلب ..سأحاول مقابلته ليمهلنا وقتا إضافيا ....

ماجد :لن تسطيعي مقابلته ...

رهف : سأحاول جاهده ي أبي ...



تسللت نور بين المكاتب لتجد من يتعاطف معها ويوصلها بدكتور نور

فخاب مسعاها ورجعت باكيه تخفي دموعها عن أمها .

وفي لحظة ياس منهم وقد أمهلتهم الإداره يوما واحدا ...جلست مع ابيها تفكر وقد أحاط بهم اليأس من كل جانب !!!! قصص سعودية مكتوبة


نور جلس في مكتبه كان يلملم أوراقه ليفارق المستشفى عدة أيام أجازه بعد موافقة الدكتور 

قدري .

فطلب من إدارة المستشفى تسليمه كل ملفات المرضى الذي قام بالكشف عليهم 

حتى يراجعها ويسلم الحالات الحرجه منها للدكتور قدري ليتولاها بنفسه..

جاء الدكتور المختص بكل الملفات الحديثه وسلمها للدكتور نور وقام ليعرضها عليه 

فقال دكتور نور  :أتركها سأطلع عليها بنفسي بعد قليل ...


وما أن انهى ما في يده وكان على عجله من أمره فهو يريد أن يغادر المشفى فوراءه مهمه

حياته كلها البحث عن أهله !!!

وما أن فتح الملفات ملفا بعد ملف ....حدثت مفاجأه مدويه وصرخ صرخة ثم كتم أنفاسه

وووو...مع آخر حلقه تابع ....


الجزء السادس عشر


هل اعجبك الموضوع :

تعليقات