القائمة الرئيسية

الصفحات

روايات رومانسية سعودية حزينة مكتوبة ، قصص سعوديه جريئة واقعية


روايات رومانسية سعودية حزينة 

روايات سعودية جريئة مكتوبة

الجزء التاسع

قصص سعوديه حزينه 2020 ، روايات رومانسية سعودية  حزينة

 دخلت هيام وهي قلقه فلم تواجه مثل هذا الموقف من قبل !!

وعند دخولها بصحبة الحارس توقف فجأه وقال .....   قصص واتباد wattpad

  روايات رومانسية سعودية حزينة و روايات اماراتية 



الحارس : آنسه أعتذر إليك إلى هنا ولا أستطيع الصعود فلو رآني المدير يحاسبني !!!

هيام بحزن : وأين أذهب أنا الآن ؟؟؟

الحارس وهو يتجه للنزول : أصعدي الى الطابق العلوي ...

سارت هيام في طرقات عده حتى تصل الى الدرج لتصعد ..

وكل من يراها يستغربها ويحملق فيها....

وأخيرا هذا هو السلم صعدت هيام ...حتى وصلت الى الطابق الرابع ..

وجدت أكثر من باب خشبي عتيق ...تقول في نفسها ابي يعمل في الصيانه ولا اظن ان هذه الأبواب لورشة عمل !!!



وجدت  باب خشبي كبير فأختارته بشكل عشوائي ...قالت في نفسها المهم اجد 

من أسأله ..

دقت على الباب بهدوء ..كانت هناك رائحه عطر غال الثمن ينبعث من الداخل ..

وكان هذا البا ب منفصل عن باقي الأبواب وله زخرفه خاصه ..

دقت على الباب مره أخرى أشد من الأولى !!!

سمعت صوت من الداخل أين الحارس ؟؟؟

ثم قال بعد لحظات بصوت جهوري : أدخل ادخل ... قصص جريئة


قصص سعوديه حزينه 2020 

روايات اماراتية حزينه و روايات واقعية مؤثرة

قصص wattpad



فتحت الباب ودخلت تتلفت يمينا وشمالا أين صاحب الصوت ؟؟

إنها حجرة  فخمه واسعة الأرجاء أين المتحدث ؟؟؟

إلتفتت يسارا وجدت مكتب عريق وراء الباب ...

ويجلس على الكرسي شاب ذو هيبه ووجاهه فارع الطول وضخم البنيه ..

واضع كلتا يديه تحت ذقنه ساندا بها وجهه ...ينظر إليها وتدور عينه معها 

حيث كانت تدور في أرجاء المكتب ...



الرجل التي لا تدري من هو : من أنت وكيف دخلت الى هنا ؟؟؟؟

هيام : أنا أنا ؟؟؟؟

الرجل بإبتسامه كلها ود :    لا تعرفي من أنت ...أغير سؤالي  من أين أتيتي 

من السماء نزلتي ...

هيام : لم أجد إلاا هذا الباب !!!!


الرجل :هذا من حسن الحظ ليكون مساء ملا ئكي ...

هيام : اريد عم رجب ؟؟؟

الرجل : من عم رجب ؟؟؟

شعرت هيام بدوار في رأسها ظنت أنها أخطأت الطريق !!!

وظهرت علا مات الإرتباك عليها ...



فلاحظ الرجل ذلك فقال :  يا آنسه لا تقلقي سأساعدك فورا ..ولكن أخبريني من عم رجب ؟

هيام : عم رجب رجل يعمل في هذا المصنع منذ عشرون عاما ..في قسم الصيانه ..

الرجل : قسم الصيانه !!!! انت اخطأت الطريق هنا الإداره ...بوابة العمال والموظفين  والصيانه في الخلف من المبنى ..

قامت هيام مسرعه لتنصرف ...


 قصص وروايات 2020

قصص حزينه جدا لدرجة البكاء سعودية


الرجل : إلى أين تذهبين ؟؟ حالا سأحضر لك ذلك الرجل الذي تبحثين عنه..

يضع يده على زر بجوار المكتب ...يدخل الحارس فورا :

الحارس : ينظر الى هيام ويعلم انها دخلت بدون إذنه ...فينتفض ويقول :سيدي أعتذر 

والله ماتركت الباب إلا للحظات و..

يقاطعه الرجل : لا تقلق لا تقلق حصل خير ...أذهب إلى قسم الصيانه وأسأل عن عامل أسمه !!!ما أسمه يا آنسه ؟؟؟

هيام : أسمه رجب جابر .



الحارس وكان قديما في المكان : عم رجب ..آه ..أعرفه جيدا ...هيا معي يآنسه أوصلك به .

قامت مسرعه ...  قصص واقعية حزينه اماراتية سعودية

الرجل بحده : وهل أمرتك أن تأخذ الآنسه ...أسرع وأرسله إلى هنا ..

الحارس : حاضر سيدي نعم سيدي ويجري من المكتب ...كأنه يفر من البطش ..

الرجل : أجلسي يآنسه ...ثم يضغط مره أخرى على الزر يطلب ثلاث مشاريب ..



هيام تجلس وقد أطمأن قلبها قليلا انها في المكان الصحيح 

ولكن شغل بالها من هذا الرجل الودود ...الحازم ...؟؟؟؟

الرجل : لماذا أراك قلقه ؟؟؟ كل شئ على مايرام ..

يدخل عامل البوفيه بالمشاريب ...يضعهم ...ينحني ويخرج بظهره ..


قصص واقعية مؤثرة ، روايات سعودية حزينه


قائلا : أي أوامر أخرى سيدي ؟؟؟

الرجل : شكرا عم راغب ....

يقدم لها المشروب ..

هيام : لالاشكرا..لا أستطيع 

الرجل : يصمم عليها تستحي وتأخذ من يده ...



فجأه يدق الباب .

الرجل : ادخل ...

يدخل الحارس ومعه عم رجب ...

ينتفض عم رجب عند رؤيته لهيام وقبل أن يتكلم ...

يأمر الرجل الحارس بالخروج ...



عم رجب :سيادتك طلبتني !!!ونظر الى هيام من الذي أتى بك إلى هنا ياهيام ..

تقوم هيام مسرعه إلى أبيها : أبي لقد جئت لأنه قد حدثت مشكله ....

الرجل يندهش (أبي) هذه بنت هذا الرجل....يقولها في نفسه ..لقد ظننت ان سيارتها قد عطلت وجاءت لهذا الرجل ليصلحها او أى شئ آخر ..غير أن يكون والدها !!!!



عم رجب : ومن الذي أتى بك لمكتب السيد ...وهل سيادته فاضي لمشكلتك ؟؟

ثم ينظر الى المدير : سيدي أعتذر إليك فهي بنت ساذجه ولا تدري جرم ما فعلت ..

ويجذبها ليخرجوا ..

المدير : أجلس ياعم رجب ...

رجب : العفو ..العفو ...كيف أجلس أما م سيادتك ؟؟؟

المدير : قلت لك اجلس ...



وعم رجب يرتعش كعصفور مبلل ...إنه عندما كان يرى المدير يتوارى خشيه ..

اليوم يجلس معه شخصيا ...

المدير بود :كيف حالك يا عم رجب ؟؟؟

عم رجب :بخير سيادتك ..

يقدم المدير لعم رجب المشروب فيتلعثم العم رجب ويتمتم شكرا شكرا

ثم يلتفت المدير إلى هيام ويقول لها ......


الجزء العاشر


هل اعجبك الموضوع :

تعليقات