القائمة الرئيسية

الصفحات

قصص حب قصيرة ، روايات رومانسية سعودية ، قصص حب سعودية

 

قصص رومانسية سعودية حزينه

روايات رومانسية سعودية

قصص حب سعودية

الجزء السادس و العشرون

قصص حب قصيرة ، روايات رومانسية سعودية ، قصص حب سعودية

ركبت السياره ويحمل قلبها مع الأمل ألما وحسره كبيييييره لإفتقادها من كانوا بإنتظار هذا اليوم على أحر من الجمر ...وتساقطت دموع حارقه على وجنتيها ...

حاول طلعت جاهدا ينسيها الألم ..  روايات حب سعودية



طلبت من طلعت أن يوصلها إلى بيت صديقتها الوحيده لتكون بجوارها يوم عرسها ...
ذهبت ألى بيت روان ....على أن يأتى بعد ساعتين يأخذها إلى بيت رأفت ...كان يدور في ذهنها كثير من الأواهام كانت تخشى أن يكون عقد الزواج عرفيا وهي لا تعرف شئ لذلك ذهبت لروان لتطمئن بوجودهم معها ... وايات pdf رومانسية



هيام قصت ما استجد من أمرها على صديقتها ..تألمت روان فهي لا توافق على كل ما حدث 
فهذه امور لم تربى عليها ..ولم تعتادها ...فللأهل عندها قداسه خاصه ..وهذا ما يجب أن يكون ...


هيام وقد رأت مزيج من الحزن والغضب معا في عيون روان : أرجوكي يا روان كوني بجانبي ..فليس إلا أنت ..وصدقيني سيكون كل شئ على مايرام ...
طلبت هيام من روان ان تقابل أبيها ...
هيام : يا عم أرجوك كن أنت بديل والدي فأنا أخشى من ان يكون زواجا غير شرعي .
والد هيام : اعرف قصتكك منذ البدايه يا أبنتي ولكن لا أملك إلا نصحك ..
كل ما فعلتيه سيجر عليك ويلات وويلات ..
بكت هيام بكاء شديدا وأكدت له أنها لا بد من أن تتزوجه فهي تحبه وهو إنسان طيب 
الخلق وأنه سيأمن حياتها  ..وهي الأن تحتاج لأب .
والد هيام : مستحيل يا بنتي أن أوافقك على جريمه ...ما تفعليه جريمه في حق نفسك 
وفي حق أهلك جميعا ...

روايات جريئه رومانسية سعودية

قصص حب قصيرة


جاء طلعت وأخذها لتذهب إلى بيت رأفت ...فطلبت الذهاب إلى بيتها لتأخذ بعض متعلقاتها 
وقف بالسياره ينتظرها ...
صعدت لأم ندى : حدثتها بموعد زفافها وأنها لابد أن تكون بجوارها ...
نهرتها أم ندى وقالت لها انها ستندم أشد الندم ...وأنها لا تستطيع مشاركتها في ما تريد 
انصرفت من عند أم ندى بعد أن أعطتها عنوان مسكن الزوجيه على أمل أن ترضى عنها وتزورها فيما بعد ...ولكن ام ندى لم تعدها بذلك ..  قصص حب قصيرة


خرجت مكسورة الخاطر لا سند لها وحيده الكل يعنفها ..
دخلت شقتها ...أخذ ت ما تريد ونزلت باكيه ...
علم طلعت أن هناك أمر ما جدد حزنها ...
زلل طلعت لها العقبات على قدر ما يستطيع...
طار بها إلى بيت رأفت ...وفي الطريق كان يجاهد في طمئنتها ..


رأفت يسكن في حي من أحياء الأسكندريه الشعبيه العريقه ..التي لها أصول خاصه ..
رأفت قص على والديه وأخوته بقية القصه ..وما طلب منهم فعله ...
الكل كان متعاطف مع البنت يخشى من عاقبة الامر لو علمت الأم بالزواج ...فهم يعرفونها جيدا !!!
والد رافت : على كل حال يابني لا بد أن نقف بجانبه ونحمل أمره فوق أعناقنا 
فلا ننسى وقوفه بجانبك ..وهو سببب لما نحن فيه من الخير ..لابد أن نيسر له كل عسير
ونقف معه كتفا بكتف ..
أستعد البنات للقاء العروس وكانوا  رغم خوفهم عليها ...فرحين لوجود عرس في ببيتهم .
طلب رأفت العمال لتزين السطوح ..وإقامة منصة الزفاف ...

قصة حب 2021

قصة حب قصيرة


وصل طلعت بالعروس ...رحب به رأفت وحاول  أن يخفي قلقه ...فلا قيمة لذلك ..
سلم طلعت عليهم ودخلا إلى البيت ..
قابلتم الأسره بكل حفاوه ..مع الزغاريد التي أشعرتهم ببصيص من الفرح .
جلس الجميع.... نظر البنات بعضهم لبعض لقد أدهشهم جمال العروس ...
رأفت : كل شئ على مايرام ياطلعت ...دقائق وسيصل العمال لنصب الزينه فوق سطوح
المنزل .. روايات سعودية كاملة

هنئ البنات طلعت وعروسه وقامت الأم بتجهيز الغداء الذي دعاهم إليه طلعت ..



انتهى كل شئ أخذالبنات هيام لتنظر على السطوح تشلهد منصة الزفاف ..
بدأت هيام تنسى ألمها ويدب الفرح الى قلبها ..
أستأذن طلعت بالإنصراف ليرتب حاله هو ايضا ..وأوصاهم  ب هيام خيرا ..
بدأ البنات وأمهم بتجهيز وتهيئة العروس الصغيره..
طلبت هيام من الأب أن يكون بديلا لوالدها رحب الرجل وقال : هذا شرف لي يا ابنتي ..
اطمئن قلب هيام ...فكل شئ على ما يرام .. قصص واقعية حزينه




في صباح يوم الزفاف الكل فرح وسعيد ووسط الزغاريد والأغاني ورقص البنات 
بدأ اليوم ...
اشاع والد رأفت بين الجيران أنه زفاف أبنة أخته اليتيمه ..
وفي المساء تجمع الجيران و الأقارب الذي خصتهم الاسره بالدعوه ..



هل اعجبك الموضوع :

تعليقات