القائمة الرئيسية

الصفحات


اجمل روايات باللغة الانجليزية

اروع قصص انجليزية تعليمية pdf

قصص حزينه






الضحية - الجزء الرابع


روايات باللغة الانجليزية قصص انجليزية قصيرة مع الترجمة pdf - الضحية

 

بدأ السيد أبو العز حديثه قائلا :

مرحبا سيدتي ...ثم التفت إ لى الموظف الآخر مرحبا سيد مجدي ...

بادلوه التحيه بقول وجيز فهم أول مره يلتقوا بسيادته شخصيا ...

ثم قال : لقد تم إختياركم بعنايه فائقه ...وعلمت أنكم من أفضل موظفين الشركه 

لذلك اخترتكم بنفسي بعد ترشيحكم من اللجنه ...



وتابع ...سنكون أصدقاء ...المهم عندي شرطين لا غير ...

الأول : الإخلاص في العمل .

الثاني : السريه التامه لكل صغير قبل الكبير...

فشركتي لها منافسين كثر ..والكل يبحث عن ثغره لتكون مدخلا لأسرار الشركه .

لو وافقتم على الشرطين وعملتم على تحققهم سأكون شاكرا ...وسنظل أصدقاء...



ابتسم السيد مجدي قائلا : اعلم ذلك حقا وستجدني وزميلتي كما تريد وأكثر .

ألتفت السيد أبو العز للسيده أمل منتظر منها رد .

تلعثمت قليلا ثم قالت : ن ن ن نعم سيدي ستجدني كما تود أن أكون ...

ثم سألهم عن راتبهم الشهري ؟؟
وبعد أن أجابوا ...قال سيكون الراتب ثلاثة أضعاف هذا الراتب بالإضافه إلى 

حوافز شهريه ...

أرتسمت الفرحه على وجوههم متمتمين بكلمات الشكر والتقدير ..




وقبل خروجهم سألهم هذا السؤال ...

إذا التقي بكم خارج مكتبي شخص متطفل وسألكم ...كم الراتب ؟؟؟  بماذا ستجيبون ؟؟؟؟

رد السيد مجدي بسرعه : لن نجيب فهذا ليس شأنه ...

ثم قالت السيده أمل بعد أن نظر إليها السيد المدير : هذا من أسرار العمل الذي لا ينبغي لأحد معرفته ...وحتى لا تكون هناك مقارنات تسبب لكم الإزعاج ...

أبدى السيد أبو العز إعجابه الشديد بردها ...وقال : لذلك اخترتك ..

ثم ودعهم قائلا : موفقين بإذن الله ....


 قصص انجليزية قصيرة مع الترجمة

روايات عالمية


انصرفوا من المكتب وقد بدت الفرحه على وجوههم ..

السيده أمل لزميلها : سأحاول إخفاء فرحتي من على وجهي ...

السيد مجدي وهو يضحك : حسنا ...هكذا هم النساء تكشفهم إبتسامه !!!

وما أن خرجوا ..أحاط بهم الجميع ...ومنهم بالطبع بعض المتطفلين ...

وسألوهم عما حدث ودار داخل الغرفه ...

فكانت إجابتهم ...كما اتفقا ....




حان وقت الإنصراف ...

ودعت السيده أمل وميلاتها بعد أن جمعت متعلقاتها من المكتب القديم 

 إلى مكتبها الجديد ...

استقلت السياره وكانت تكاد تطير لتزف إليهم البشرى بوظيفتها المرموقه 

دخلت على أسرتها وقد تفجرت في وجهها ينابيع الفرح والسرور ..




شمس وهي تسرع الخطا للقائها : أمي ما الخبر ...أحكي ماحدث منذ دخولك الشركه 

الى أن خرجت ...

الأم : أبشري  يا شمس ولكن دعيني أغير ملا بسي ...وآكل بعض الطعام

إني جائعه جدا ...

شمس وهي تضحك : أعلم يا أمي عندما تفرحين تأكلين كثيرا ...

 ساجهز انا طعام الغداء ...وقومي أنت بتغيير ملابسك ...

وبعد إنتهائهم من الطعام ...بدأت الأم تحكي لهم عن احداث يومها .



قصص مترجمة

رواية الضحية


جلست الأسره تستمع بإنبهار وشوق لحديث الأم ...

حتى انتهت من قصتها وما حدث معها منذ بداية اليوم حتى انتهى ...

قال شريف : أمي لابد أن نغير سيارتنا فقد أصبحت قديمه ..

شمس : وأنا يا أمي أريد ملابس الصيف وبعض متطلباتي ..

الزوج : وأنا يا أمل أريد شئ آخر ؟؟

أمل : أمرك حبيبي ..

قال ضاحكا : شقه لأتزوج فيها إمرأه أخرى ...

ضحكوا جميعا وانتهت جلسة السمر ..وقامت الام لتستريح من عناء اليوم السعيد .



وفي صباح اليوم التالي ....

قامت الأسره مبكرا ...كل يتأهب للخروج ...

شمس : أمي هل من الممكن أن أركب معك لأصل مبكرا فعندي محاضره هامه ..

الأم : لا ياشمس اتركيني اليوم أريد أن أصل مبكرا ...إنه أول يوم يا ابنتي للوظيفه الجديده 

اركبي سياره اجره اليوم فقط ...

وافقت شمس ونزلت مسرعه ...ونزلت بعدها الأم أيضا تريد أن تكون هي أول من يصل .

وما إن وصلت وجدت مفاجأه غريبه جدا ....


الجزء الخامس


Mr. Abul-Ezz began his speech: Hello madam... Then he turned to the employee. Hello, Mr. Magdy... They greeted him with a brief saying, for they are the first time they met his lordship personally... Then he said: You have been chosen with great care... and I knew that you are one of the best employees of the company That is why I chose you on your own after being nominated by the committee... Continuation... We will be friends... The important thing is that I have only two conditions... 


The first: sincerity at work. The second: complete secrecy for every little one before the big one... My company has many competitors..and everyone is looking for a loophole to be an introduction to the company's secrets. Check them out, you'll be thankful... and we'll still be friends... Mr. Magdy George smiled: I know that and you will find me and my colleague as you want and more. Mr. Abu El-Ezz turned to Mrs. Amal, waiting for her reply. She stammered a little, then said, "We're going to have fun together, but... Then he asked them about their monthly salary. And after they answered... He said the salary would be three times that salary plus Monthly bonus... Happy smiles on their faces, expressing gratitude and appreciation. The process of collecting them asked them this question... If someone intruder met you outside my office and asked you... How much is the salary??? What will you answer???? Mr. Magdy quickly replied: We won't answer, that's none of his business... Mrs. Amal said after looking at the manager: This is one 


of the secrets of the work that you should not start his position ... until there are comparisons that cause you inconvenience ... Mr. Abul-Ezz expressed his admiration for her response... and said: That is why I chose you. Then he bid them farewell to a picture: Good luck, God willing.... They left the office with a smile on their faces. Mrs. Amal to her colleague: I will try to hide my joy from my face... Mr. Magdy laughing: Well...that's how women are, revealing their smile!!! And as soon as they got out... all of them...


 including some intruders... And they asked them what happened and went inside the room... Their answer was... as they agreed.... It's time to quit... The lady said goodbye to Amal and her mistresses after collecting her belongings from the old office To her new office... I got into the car, and it was almost flying, and the search was looking at the human being with a glare She entered her family, and fountains of joy and happiness erupted in her face. Shams hurries to meet her: Mom, what's the matter... I'll tell you what happened since you entered the company الشرك Until I got out... Mother: Rejoice, Shams, but let me change clothes... and eat some food I'm very hungry...


 Shams laughing: I know, mother, when you are happy, you eat a lot... change clothes change... And after they finished eating ... the mother tells them about the events of her day. The family sat listening with amazement and longing to the mother's talk... Until she finished her story and what happened to her from the beginning until it ended... Shadi said: Mom, we have to change our car, it is old. Shams: Mom, I want summer clothes and some of my requirements. Husband: And I hope, I want something else?? Hope: I order you, my love.


 Another said, laughing: an apartment in which to marry a woman... They all laughed and the evening session ended.. and the imam rose to rest from the happy day. And the next morning.... The rise of the family ... everyone is preparing to go out ... Shams: Mom, can I ride with you to arrive early, as I have an important lecture. Mother: No, Shams, leave me today. I want to arrive early... It's my daughter's first day for the new job Just take a taxi today... Shams starts and descends at a speed ... And then descends the waves that want to be the first to arrive. And when I arrived, I found a very strange surprise....




هل اعجبك الموضوع :

تعليقات