القائمة الرئيسية

الصفحات

قصص انجليزية قصيرة مترجمة للمبتدئين pdf قصص حزينه جدا لدرجة البكاء

 


قصص انجليزية قصيرة مترجمة للمبتدئين

قصص انجليزية قصيرة مترجمة pdf







الضحية - الجزء الخامس عشر

روايات باللغة الانجليزية قصص انجليزية قصيرة مع الترجمة pdf - الضحية

كانت لطيفه هانم تنتظر إبنها بكل شوق أخيرا ستراه عريس كما كانت تتمنى 

ذلك اليوم ...لم تستطع أن تخفي من عينيها دموع الفرح ..

كان المحيطين يهنئوها مقدرين دموعها الغاليه ...

طال الإنتظار لقد تأخروا عن الموعد ...

والجميع متطلع لدخول العروسين من باب خاص بهم ...

إذ فجاه ...  قصص انجليزية قصيرة مترجمة للمبتدئين pdf ، قصه انجليزيه مترجمة





فتحت فوهه كبيره جدا من سقف القاعه ..فوجدوا المدعوين أنفسهم 

يرون نجوم السماء الصافيه وسط هذا الجو البديع ...

لحظات من الإندهاش الغير متوقع  ثم أطفأت انوار القاعه إلا من إضاءه خافته جدا

ووجدوا نور ينزل من جهه السماء ....فإذا بكوشه منيره بأنوار ساطعه ومزدانه بشكل

 يخطف القلوب وإذا بهذه الكوشه عليها قمرين متلألئين تنزل بهدوء من سقف القاعه 

إلى المكان الخاص بالعروسين ...وهنا اضيئت القاعه وسط إنبهار الجميع وسعادتهم 

ووسط التصفيق الحاد والزغاريد التي ملئت المكان ....




 قصص مترجمة لتعلم اللغة الانجليزية pdf

ثم أنتشرت بنات صغيرات دون سن السادسه بشعور طويله مسدوله على أكتافهن 

وفساتين بيضاء مطرزه على طراز فستان العروس ...وأخذن يغنين بصوت ملا ئكي

ويدورون حول العروسين بنظام عجيب ....

وهنا بدأ الحفل ..كألف ليله وليله ...واستمر الحفل حتى بزوغ الفجر...

كان يوما رائعا حقا كما كانت لطيفه هانم تريد بل أفضل ..



قصص مترجمة لتعلم اللغة الانجليزية

روايات انجليزية مترجمة

قصه انجليزيه روعة 

قصص و روايات مغامرات مثيرة جدا



ملئت السعاده قلوب جميع المدعوين حتى الحاقدين ...إنبهار بمنظر الطاولات 

المرصوصه بعنايه وحولها المقاعد الخشبيه المزينه والمنقوش عليها رسومات مبدعه ..

ثم بعد ذلك الإنتقال إلى البوفيه الذي حوى كل مالذ وطاب كان الطعام خليط مابين المطبخ

 المصري والفرنسي والإيطالي ...لإختلاف ذوق المدعوين وإختلاف جنسياتهم أيضا ..

فضلا عن فقرات الحفل الراقي التي أمتعت الحاضرين ...لدرجة أن الجميع تابع الحفل

 لنهايته ولم ينصرف احد ..





كانت الطائره منتظره العروسين لقضاء شهر العسل خارج البلاد ...

وبين دموع الفراق والفرح ودعت شمس أحبائها ..وتعلقت في المطار لطيفه هانم بوحيدها

لا تسطيع تركه من بين أحضانها ..ولا أن توقف دموع منهمره كسيل جارف ...

تركته رغما عنها فقد حان وقت إقلاع الطائره ...

وبعد ساعات طويله وصل العروسين في فيلا مجهزه خصيصا لهم ...

قضى علاء مع زوجته أهنئ ليالي العمر ...وكان يجوب بها المدينه بين الحين والآخر 

كان يسقيها السعاده كمن يتجرع الماء على العطش الشديد ...

أحبته شمس بكل ماتملك من جوارح ..أما هو كانت هذه الأيام كفيله بان تجعله 

يرى في شمس بالغ منتهاه من الحب والعشق والهيام ... 




  هكذا مرت الأيام بين العروسين وهم يتقلبون بين طيات السعاده والهناء ..كانت

الإتصالات تنهال عليهم من كل حدب وصوب ..فلهم أحباء هناك يحيون على شوق اللقاء .

مضى شهرا كاملا ولولا الأهل والأحباب ما رجعوا إلى بلادهم  ..

قضوا اليومين الأخيرين في شراء الهدايا والتحف الغاليه لكل الأهل والأحباب

ولم تنسى شمس أن تشتري اغلى الهدايا لأمها أمل وللأم الثانيه لطيفه هانم ..

فرح علاء لإهتمامها الحقيقي بأمه ..وشغفها بأن تستمع إلى السيره الذاتيه له ولوالدته 

بعد رحيل الوالد ..


 قصة قصيرة مضحكة بالانجليزي مترجمة



وأخيرا رجعوا إلى مصر قضوا اسبوعا كاملا في لقاء الأهل والأحبه ..

وتوزيع الهدايا ...كم كانت سعادة أسرة شمس بحكايتها لهم عن أخلاق زوجها العاليه وحبه 

الشديد لها ...

وعلى الجانب الآخر قضى علاء بعد العوده وقتا طويلا مع والدته ..

وكانت سعيده جدا بحسن إختيار علاء لزوجته ...خاصة بعد أن قص عليها الكثير والكثير عنها ...



ذهب شريف وشمس إلى بيت أسرة شمس ليتناولوا معهم الغداء

لأول مره تشعر والدة شمس أن السيد علاء أصبح أبنا لها حقا ..

بعد ما علموا من جميل صفاته وكرمه الزائد ..

وبعد تناول الغداء ....قال علاء أين ذهب شريف ؟؟؟

الأم : أراد أن تأخذ راحتك مع شمس وذهب إلى حجرته ..

علاء أسرع إلى حجرة شريف وجذبه بخفة ظل أمامهم جميعا 

ثم قال : الكل أخذ هداياه إلا شريف أليس كذلك ..

شريف : أبعد هذا كله يوجد هديه !!!

علاء : هذه كات هدية أختك لك ..وتبقى هديتي أنا يا أخي الحبيب ..




أنشغل الجميع وهم يضحكون ترى ما الهديه ؟؟

ذهب علاء إلى الشرفه التي تطل من الخلف على شارع واسع جدا وقال :

تعالى يا شريف تعالوا ماما أمل وشمس (التي لا تعرف ما الهديه أيضا )

أسرعوا جميعا يدفع بعضهم البعض ل يصل إلى الشرفه أولا 

علاء وهو يبتسم بود شديد وفرحه : أنظر هناك يا شريف ...

الكل ينظر وشريف يتعجب : على أي شئ تشير ؟؟؟؟

علاء : اليست هذه حلم حياتك ؟؟؟

ويشير إلى سياره فارهه باهظة الثمن لو ظل عمره يعمل ما أستطاع شرائها !!

شريف وهو في أعلى درجات الإندهاش : تمزح معي طبعا (شريف لا يصدق )

علاء : هي أقل شئ اهديه أخي الذي لم تلده أمي ... قصص مثيرة جدا قصص واقعية مؤثرة




انزعجت الأم وابنتها : هذا لا يصدق ...ولا يحل لك فعل مثل هذا ...

نحن نود لك المزيد من الثراء ...فتنفق بهذا البذخ الشديد ..

لا مستحيل أن يقبلها شريف !!!

إندهش علاء لرد فعلهم ...ووضح لهم أن هذا لم يكلفه شئ يذكر !!!

(وعلم أنهم مندهشون لأنهم لا يعلمون حجم ثرائه )

فأظهر غضبه إن لم تقبل هديته ...وبسط لهم الأمر ..

وأخذ شريف من يده وقال له وهو يضحك   : ليكن أول ما تفعله بسيارتك أن تذهب بشمس

 إلى الطبيب وتأتي بالخبر الذي أتمناه ..وإن حدث فسيارتي أقل بكثيييير من حقك ..



ترى ما الذي تخفيه لهم الأيام ؟؟؟

تابعونا في الحلقات القادمه ...


الجزء السادس عشر


هل اعجبك الموضوع :

تعليقات