القائمة الرئيسية

الصفحات

قصص انجليزية قصيرة مترجمة للمبتدئين pdf - الضحية



قصص انجليزية قصيرة مترجمة للمبتدئين

قصص انجليزية قصيرة مترجمة pdf







الضحية - الجزء الرابع عشر

روايات باللغة الانجليزية قصص انجليزية قصيرة مع الترجمة pdf - الضحية


 وحان اليوم المرتقب....حجز أكبر وأفخم وأرقى قاعات المدينه ورتب بأن يقيم فيها 

هذا الحفل البهيج ...فكانت والدته تريد أن تكون ليلته من أجمل الليالي 

فهي تعلم  أنه سيذاع هذا الحفل في التلفاز وستشارك في نشره الكثير من الجرائد 

فالسيد من اعرق وأغنى عائلات المدينه ...بالإضافه إلى عاطفة الأمومه 

فكانت والدته تحبه اكثر من حبها لنفسها ..فهو الروح الذي تسري بين جوانبها .

كان يؤرقها فقط انه سيتركها إلى بيته الجديد ..فكانت تتغلب على هذا الشعور بفرحتها.





ذهب علاء إلى بيت حبيبته تحمله أجنحة الشوق ...

دق جرس الباب ولم يضع يده عنه... هذه علامه بينه وبينها لتفتح هي ..فهو يحب ذلك .

ضحك شريف وقال لأخته سأفتح أنا حتى أرى ماذا سيفعل ؟؟؟؟

قالت شمس نعم إذا ..وذهبت وراءه وهي تضحك وتنظر ماذا سيفعل ؟؟

وتوارت حتى لا يراها علاء ...

أسرع شريف بخفة ظله المعهوده ليفتح ...وما أن فتح فوجد (روميو) يمد يده بباقة زهور

 جميله ...وما ان رآه علاء فوكزه بقوة في بطنه قائلا : ما أسخفك !!!

وتعالت ضحكات شمس وهي تسرع للقاء حبيبها ...وظل شريف يضحك هو الآخر..

 قصص انجليزية قصيرة مترجمة للمبتدئين pdf ، قصه انجليزيه مترجمة




علاء : كيف حال زهرتي الجميله ...

شمس : بخير طول ما أنا معاك ...

علاء : باقي من الزمن ثلاث أيام وستظلين معي الى الأبد ...

ضحكت شمس وأسفرت له عن سعادتها الغامره به .

دخلت الأم لترحب به ... قصص مترجمة لتعلم اللغة الانجليزية pdf

علاء موجها الحديث لوالدة شمس : أريدك أنت وشريف في موضوع هام جدا ..

أتى شريف مسرعا : خيرا يا صديقي ..( وكان شريف قد أحب علاء بإخلاص 

لتواضعه الشديد لقد دخل علاء قلوب هذه الأسره بأكملها )

علاء : أنا لست صديقك لماذا تحرمني من ان يكون لي أخ شقيق ؟؟؟

شريف : والله ياعلاء أنت كذلك ...

فرح علاء بإخلاص شريف له ..وبهذه الأسره السعيده التي أصبح فردا من أفرادها .


قصص مترجمة لتعلم اللغة الانجليزية

روايات انجليزية مترجمة

قصه انجليزيه روعة 

قصص و روايات مغامرات مثيرة جدا



علاء ينظر لشريف ووالدته قائلا : يتبقى على زواجي ثلاث أيام فقط 

ولقد اجتمعت بمديري العمل في الشركه ...ووضحت لهم أن السيد شريف 

سيقوم بكل اعمالي وأنا غائب ...فكما تعلمون سأتغيب أنا وشمس شهرا كاملا خارج البلاد.

ولابد من اخي وحبيبي شريف أن يحل محلي فلا أئتمن غيره ..



فرح شريف جدا ..لا بالمنصب ولكن بالثقه الغاليه ...وقال : هذه مهمه صعبه جدا ...

فبسط له السيد علاء الموضوع وشرح له كل شئ وماوراء الكوليس ....ثم ضحك وقال : 

هل تعتقد ان أترك دون رقيب ومدير آخر ؟؟؟بالطبع لا !!!

  فهناك سيده تحب عملها جدا وتعلم كل كبيره وصغيره عن الشركه ستساندك في الأمر إنها السيده أمل ...



السيده امل متأثره بحديثه : هذا مقام كبير لا نستحقه ...

علاء : بل انتم نعم السند ...كنت أفكر كثيرا كيف سأترك عملي ولمن حين زواجي ؟؟

لم أكن أعلم أن القدر قد خبئ لي زهره جميله وبستان كامل يانع .

أنهى حديثه عن العمل : فلابد أن تذهبا لمدة ثلاث أيام القادمه لأكون معكم حتى تلمان 

بكل صغيره وكبيره وبما يغيب عنكم ليطمئن قلبي ...



 قصة قصيرة مضحكة بالانجليزي مترجمة


مرت الثلاث أيام .....وجاء يوم الزفاف ...

حل المساء على قاعة في وسط البلد مزدانة بالأنوار والتفت بالزهور 

وقد حل بها كبريات العائلات والمدعوين حتى امتلئت عن آخرها منتظرين 

دخول العروسين وسط أصوات الصادره من الحفل مابين الزغاريد والأغاني 

والأماني الحلوه التي تحملها قلوب المحبين ...





كانت لطيفه هانم تنتظر إبنها بكل شوق أخيرا ستراه عريس كما كانت تتمنى 

ذلك اليوم ...لم تستطع أن تخفي من عينيها دموع الفرح ..

كان المحيطين يهنئوها مقدرين دموعها الغاليه ...

طال الإنتظار لقد تأخروا عن الموعد ...

والجميع متطلع لدخول العروسين من باب خاص بهم ...

إذ فجاه .....




ترى ماالذي حدث ؟؟؟ تابعونا في الحلقه القادمه .....!!!!



الجزء الخامس عشر




هل اعجبك الموضوع :

تعليقات