القائمة الرئيسية

الصفحات

قصص انجليزية قصيرة مترجمة للمبتدئين pdf قصص حزينه جدا لدرجة البكاء

 

قصص انجليزية قصيرة مترجمة للمبتدئين

قصص انجليزية قصيرة مترجمة pdf







الضحية - الجزء الثامن عشر

روايات باللغة الانجليزية قصص انجليزية قصيرة مع الترجمة pdf - الضحية


أسرعت على الهاتف أمسكت السماعه لترد ....

لطيفه هانم : ألوووووو 

المتصل : (      ) 




السيده لطيفه عندما سمعت الصوت فرحت فرحا شديدا..
 (ردت بلهفه حبيبي كيف أنت ياعز ؟ لقد كبر عز ودخل عامه الرابع )
ألووو ...عز لماذا تبكي ؟؟؟؟
تناول علاء السماعه : أهلا أمي ..
لطيفه هانم : لماذا يبكي ياعلاء ؟؟؟
علاء : كنت قد قررت أن اخفي عليك سفري ..ولكن حدث مالم يكن في الحسبان ..
ثم أكمل وهو يضحك : عز باشا قام من نومه فوجدني مستعد للرحيل وقد جهزت حقائبئ !
فإذ به فجأء يلح أن يسافر معي ..حاولت أن أشرح له ...أني لا أستطيع ذلك ..
فإذا به يزداد بكائا على بكائه ...فلم يسمح لي بالسفر دونه إلا عند وجودك معه هنا ....
لقد كبر عز واصبح له رأي !!!
ضحكت الأم قائله : كنت اليوم مشغولة جدا ولكن عز قد أصدر أوامره بأن أعتذر عن لقائي ...



علاء : أرجوك أمي لا تتأخري فأمامي ساعتين فقط على الطائره ..
ولن أتمكن من إقناع عز !
ضحكت الأم ووعدته أنها قبل الساعتين ستكون عندهم ...
وكعادتها لابد من شراء اللعب والحلويات المحببه لعز ...ذو الأربع سنوات ...
ومن الجميل أن الطفل قد ارتبط بها بشده  أكثر من جدته لأمه لإنشغالها عنه 
في عملها ( لقد أصبحت نائب مدير الشركه وأصبح شريف هو المدير)



وما أن وصلت الجده أرتمى عز في أحضانها وبدأ يهدأ ...
على وعد من أبيه ان لا يتأخر عنه .....
علاء وهو يودع أمه :من أفضل ما حدث أن عز تسبب في أن أراك قبل إنصرافي.
الأم تحتضنه قائله : نعم ياحبيبي هذا أجمل ما في الموضوع ..أن تراك عيوني قبل سفرك
وإن كان كالعاده سأقلق حتى تصل وتطمئننا ..
وعدها بذلك ...وسلم على شمس وودعها بكلماته الحانيه وأحضانه الدافئه ..
وجاء دور عز الذي تعلق به وبكى مرة أخرى فتلقفته جدته من أحضان أبيه ..




جلست الجده تلعب مع عز وتخرج له هداياه وما يحب من الحلوى حتى هدأ ..
الجده وقد  وجدت وجه شمس مرهقا ويغلب عليها النعاس : يا شمس أراك 
متعبه حبيبتي ..أذهبي لحجرتك واستريحي قليلا ...وستأخذ منى ( مربية عز )
عز إلى الحديقه ليلعب ...
شمس : لا أريد ان أتركك وحدك ماما ...
الجده : هذا خير وقت تتركيني فيه فعندي برامج أتابعها على التلفاز ..

قصص مترجمة لتعلم اللغة الانجليزية

روايات انجليزية مترجمة

 قصة قصيرة مضحكة بالانجليزي مترجمة


قصه انجليزيه روعة 

قصص و روايات مغامرات مثيرة جدا



دخلت شمس حجرتها ولم تخرج من الواضح أنها لم تنم جيدا بالأمس 
لذلك ذهبت في نوم عميق ..
وأخذت منى ( المربيه ) عز ولعبت معه في الحديقه ثم حان موعد مدرب السباحه   
فأخذته وذهبت ...
ولم تبقى إلا سيده أربعينيه تخدم في البيت ...والسيده لطيفه التي شغلتها مكالمه تليفونيه طويله ...ثم قامت في محاوله فاشله لتنام ...
مضت خمس ساعات على إنصراف علاء وكذلك على نوم شمس ..




السيده لم تشئ ان تفسد على شمس نومتها ...فقامت من سريرها ..
وذهبت لتتابع بعض برامج التلفاز...
أمسكت الريموت وجلست تقلب بين البرامج ...
جلست وقتا فإذا بالساعة التاسعه موعد النشره الإخباريه التي لابد للسيده 
لطيفه من ان تتابعها ...
فتحت على خبر عاجل المذيع نوه ان الطائره التي قامت في الثامنه مساء قد 
تعرضت لحادث أليم ...وتوفي كل ركابها بعد تحطيم الطائره تماما ...
وأن الطائره كانت في طريقها إلى لندن ...



لم تستطع السيده السيطره على أعصابها ...فهي لا تعلم موعد طائرة علاء ..
أسرعت وقد كادت أن تصرخ لولا أملا في قلبها.... لعلها ليست طائرة وحيدها ...



تابعونا ....







هل اعجبك الموضوع :

تعليقات