القائمة الرئيسية

الصفحات

اجمل قصص حزينة 2022 ، قصص واقعية مؤثرة و غريبة - الخطيئة




اجمل قصص حزينة جدا 2022 

قصص حب حزينه

روايات رومانسية حزينه

حكاية حنين


القصة الاولى من هنا



 الخطيئة ....

اجمل قصص حزينة 2020 ، قصص واقعية مؤثرة و غريبة - حكاية حنين


بعد أن تكلمنا عن قصص للذين ذلوا وأخطأوا الطريق ثم عادو.....فوجدوا ضالتهم التي

طالما بحثوا عنها فلم يجدوها في الخمور ولا السهر ولا قصص حب مع الجنسين (القصص

 المحرمه )سواء الرجل أو المرأه ...ولا حتى وجدوا ضالتهم في الثراء الفاحش ولا ولا ولا...

ومعنا اليوم قصه جديده واقعيه حدت ونحن شهود عليها...




هذه المره تحكي هذه السيده قصتها بنفسها فتقول :


قضيت سنين عمري مع الشيطان ...وتعني الكلمه بمفهومها الواسع ....

كنت لا أعرف سوى اللهو والرقص والمجون ...كنت أعيش حياه غير كريمه بالمره 

لا أعرف لله طريق ...أفعل ما أشاء وقتما أشاء....

وكانت معظم صدقاتي مع الرجال الذين يبحثون عن المتعه وفقط ....

كنت أقضي معهم الليل كله نتراقص ونلهو وسط زجاجات الخمر المتناثره هنا وهناك..





كنت لا أعرف معروف ولا أنهي عن منكر ....هكذا كنت أنا بلا رتوش !!

وكنت عصبيه جدا على أهلي وزوجي ...ولا أحترم أحد .....

 كنت كئيبه جدا وأشعر بحزن دفين ... ورغم ذلك ترتسم ضحكه عريضه على وجهي ...

لا أود أن يشعر بذلك أحدا ......

كانت أيامي كلها سوداويه ...وفي يوم من الأيام وكنت مع أصدقائي وهم قد 

تجمعوا حولي ينظرون إلى جمالي وإلى لباسي العاري ....




قصص واقعية حزينه

قصص مؤثرة و مؤلمة


وقد طلبوا مني أن أرقص رقص شرقي ....فكنت مستعده لهذا تمام الإستعداد ...

وإذ بي فجأه أنظر فأجد العيون قد رشقت في جسدي تريد إلتهامي ....

وإذا بي وقد كنت منفعله في الرقص على صوت الموسيقى الصاخبه 

قد بطأت حركات جسدي العاري وأنا انظر لنفسي وكأني أتعرى لأول 

مره في حياتي ...حتى توقفت عن الرقص وصرخت وانفجرت ف البكاء

وسط زهول من حولي .....




أسرعت إلى غرفه مغلقه في المكان وأنا جسدي يرتعش وأقول لمن لحق بي 

أين ملابسي ...أين ملابسي ....حتى ارتديت شيئا غطيت به جسدا عاريا 

منذ سنوات ...ظن الجميع أني شعرت بتعب فجأه وأن الرعشه التي أصابتني نتيجة برد

نزل بي أو حمى إنتابتني...





ركبت سيارتي وذهبت إلي بيتي...إمرأه مختلفة تماما 

دخلت حجرتي وغيرت ملا بسي وذهبت ولأول مره أتوضأ وأصلي ...

وبكيت وقتها بكاء هيستيريا ....بعدها سجدت طويلا أطلب من ربي أن 

يقبلني بعد كل هذه السنوات ....

بعد عدة أيام من القرب لله شعرت بسعادة أقسم بالله لم أشعر بها في حياتي 

كأني مولودة جديده ...أشعر أنني في يد أمينه يد الله تحفظني وترعاني..

علمت منذ ذلك الوقت أني كنت دميه يستمتع بها الجميع دون أن أتذوق لحظه 

من السعاده ...فالكل كان يريدني لنفسه أما الله فهو وحده الذي يريدني لنفسي ...





ولله در حسان عندما قال :


على أبوابكم عبد ذليل كثير الشوق ناصره قليل 


                          له أسف على ماكان منه وحزن من معاصيه طويل 

يمد إليكم كف افتقار ودمع العين منهمل يسيل 


                         يرى الأحباب قد وردوا جميعاً وليس له إلى ورد سبيل 


أكون نزيلكم ويضام قلبي وحاشا أن يضام لكم نزيل

             

                        قضيت بحبكم ايام عمري فلا أسلوا وهل يسلي جميل

 



هل اعجبك الموضوع :

تعليقات